ما هو الفرق بين التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني

الفرق بين التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني

0 5

التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني مصطلحان انتشرا في الآونة الأخيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة من قِبل بعض الطلاب وأولياء الأمور، وزادت التساؤلات حول ما هو التعليم الإلكتروني، وما هي أوجه التشابه فيما ينهم، وما هي استراتيجيات التعلم الإلكتروني. وذلك لأن أهم فوائد التعلم الإلكتروني هو استخدام التكنولوجيا في التعليم لتسهيل العملية التعليمية. ومع ذلك قد يعتقد البعض أنه لا يوجد فرق بينهم، لذلك سنناقش الفرق بين التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني.

ما هو الفرق بين التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني

يشعر العديد من أولياء الأمور والطلاب بالحيرة عندما يرون نظامي التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني معتقدين أنهما نفس الشيء مثل الدراسة عبر الإنترنت. لكن الأمر مختلف ولكل منهم طريقة وخصائص مختلفة، وسنتعرف على الفرق بين التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني في النقاط التالية:

  • الموقع: يمكن للطلاب التواجد في الفصل مع معلمهم أثناء استخدام أدوات التعلم الرقمية في التعلم الإلكتروني. وفي المقابل أثناء اعتماد التعلم عن بعد يعمل الطلاب من المنزل بينما يقوم المعلمون بإنشاء الواجبات وتقييمها عبر الإنترنت.
  • التفاعل: نظرًا لاستخدام التعلم عبر الإنترنت كوسيلة تعلم جنبًا إلى جنب مع أساليب التدريس الأخرى فيضمن التعلم الإلكتروني التفاعل الشخصي بين المعلم وطلابه. وفي حالة التعلم الإلكتروني لا يوجد تفاعل شخصي بين المعلم وتلاميذه لأنهم يعتمدون على أشكال الاتصال الرقمية مثل تطبيقات المراسلة ومحادثات الفيديو والندوات ونظام إدارة التعلم بالجامعة أو المدرسة.
  • الاستهداف: يهدف نظام التعلم الإلكتروني إلى استخدامه جنبًا إلى جنب مع مجموعة من طرق التدريس المختلفة في الفصل كإضافة. والتعلم عن بعد هو وسيلة لتقديم المعلومات ببساطة عبر الإنترنت وليس كمتغير لأسلوب التدريس.
  • المرونة: يعتمد نظام التعلم الإلكتروني على متابعة الطالب من رفع وتقديم الاختبارات إلى متابعة الحضور. وبينما يتمتع نظام التعليم عن بعد بمرونة كاملة حيث لا يلتزم الطالب بالحضور أو تسليم أي شيء، ويمكنك إعادة الاختبار عدة مرات حتى تنجح.
  • المكان والزمان: يتطلب نظام التعلم الإلكتروني من الطلاب الحضور والحضور مع المعلم أثناء شرح المادة العلمية، وكذلك في وقت محدد. وبالمقابل لا يقتصر الطالب على الحضور أو الوقت ويمكنه الاستماع إلى المادة العلمية في أي وقت وفي أي مكان.
  • الهدف: الهدف من نظام التعلم الإلكتروني هو استخدام الإنترنت للوصول إلى أشكال فريدة من التعليم وتوفير الوقت والجهد على الطالب. والهدف من التعليم الإلكتروني هو السماح للطلاب بالتعلم من أي مكان في العالم دون التقيد بالزمان أو المكان، بالإضافة إلى توفير الكثير من المال والجهد.

ما هو التعليم الإلكتروني؟

ما هو التعليم الإلكتروني؟
ما هو التعليم الإلكتروني؟

التعلم الإلكتروني هو طريقة تدريس تعتمد على تقديم محتوى تعليمي ومفاهيم للطلاب باستخدام تكنولوجيا المعلومات والوسائط المتعددة، وهي أيضًا إستراتيجية تسمح للطالب بالتفاعل الفعال مع الموضوع والمعلم والزملاء في الوقت والسرعة والمكان بما يتناسب مع ظروف المتعلم وقدراته، وكذلك إدارة جميع أنشطة تداعيات العلوم التربوية.

ما هو التعلم الإلكتروني؟

يعتمد التعلم الإلكتروني على المسافة بين الطالب والمعلم فضلًا عن دور التكنولوجيا في تمكين الاتصال دون التواجد الفعلي للطالب في موقع المحاضرة. مما يسهل الالتحاق بالجامعة للأشخاص المقيمين في المناطق الريفية أو النائية. كما توفر العديد من الكليات الفرصة للحصول على درجة علمية من خلال حضور المحاضرات عبر الإنترنت. على سبيل المثال يمكن لطالب في أوروبا حضور محاضرات في مؤسسة أمريكية دون الحاجة إلى زيارة هناك.

أقرأ المزيد: كيفية قياس أداء الطلبة في التعليم الإلكتروني والمدارس

أهم مميزات التعلم الإلكتروني

  • يجعل التعليم أكثر تفاعلية: طرق التدريس التقليدية مملة للطلاب، ومع ذلك نظرًا لأن هذا النهج يتضمن استخدام مجموعة من الموارد التعليمية. فإن التعلم الإلكتروني يجعل العملية التعليمية أكثر إثارة وديناميكية مما يسمح للطلاب باستيعاب الموضوع المعروض بشكل أفضل. حيث يمكن للمتعلمين البالغين استخدام هذه الطريقة لتطوير أو اكتساب قدرات معينة مثل المهارات اللغوية في أوقات فراغهم.
  • ضع في اعتبارك سرعة المتعلم: يمكن للطالب المشاركة في العملية التعليمية بوتيرته الخاصة. حيث هناك العديد من أدوات التعلم الإلكترونية التي يمكنه الوصول إليها متى شاء. لذلك لا داعي للقلق بشأن تأخر الطالب عن الفصل.
  • يوفر وقت المعلم في التحضير والتقييم: العديد من الموارد الرقمية متاحة للاستخدام في التعلم الإلكتروني. بما في ذلك خطط الدروس الجاهزة للمستعملين، والمواد التعليمية والتقييمات.

أهم مميزات التعليم الإلكتروني

تحسين التواصل بين الطلاب وبين الطلاب والمدرسة من خلال سهولة التواصل بين هذه الأطراف في اتجاهات مختلفة مثل لوحات المناقشة والبريد الإلكتروني وغرف الحوار. وهذه الأشياء تعزز وتحفز الطلاب على المشاركة والتفاعل مع الموضوعات المعروضة. كما يسمح بتبادل الأفكار حول الموضوعات التي يتم تدريسها ودمج تلك الأفكار مع آراء الطالب الخاصة، مما يسمح له ببناء أساس متين من المعرفة ووجهات النظر السليمة.

  • الشعور بالمساواة: هذا الجانب أكثر فائدة للطلاب الذين يخافون أو قلقون لأن طريقة التعليم هذه تمنح الطلاب المزيد من الشجاعة للتعبير عن أفكارهم والبحث عن الحقائق أكثر من الفصول الدراسية التقليدية. وهذا النوع من التعليم يوفر فرصًا متساوية للجميع الطلاب؛ وذلك لأنه يستطيع التعبير عن أفكاره وآرائه عبر البريد الإلكتروني ولوحات المناقشة وغرف الحوار.
  • سهولة عملية الوصول إلى المعلم بأسرع وقت: وذلك يمكن أن يكون خارج ساعات العمل الرسمية حيث يمكن للطالب الآن إرسال استفساراته إلى المعلم عن طريق البريد الإلكتروني.
  • القدرة على تعديل طريقة التدريس: من الممكن الحصول على المادة العلمية بالطريقة التي تناسب الطلاب ومنهم من يفضل الطريقة المرئية. والبعض الآخر يفضل الطريقة الصوتية أو القراءة. ومنهم من يبحث عن الطريقة العملية لأنها يتيح إمكانية تطبيق الموارد بعدة طرق مختلفة تسمح بالتعديل وفقًا للطريقة الأفضل للمتعلم.
  • تكييف طرق التدريس المختلفة: يسمح التعلم الإلكتروني للمتعلم بالتركيز على الأفكار المهمة أثناء كتابتها وتجميعها للمحاضرة أو الدرس. بالإضافة إلى السماح للطلاب الذين يجدون صعوبة في تركيز وتنظيم المهام بالاستفادة من الموضوع لأنه أيضًا منظم بسهولة وحسن التنظيم.
  • استمرارية الوصول إلى المناهج الدراسية: هذه الميزة تحافظ على الطالب في حالة متسقة، وهذا لأنه يمكنه الحصول على المعلومات في وقت فراغه ولا يتم تقييده بساعات العمل. وإغلاق المكتبة مما يساهم في راحة الطالب وتجنب الملل.

ما هي استراتيجيات التعلم الإلكتروني؟

ما هي استراتيجيات التعلم الإلكتروني؟
ما هي استراتيجيات التعلم الإلكتروني؟

هناك العديد من استراتيجيات التعلم الإلكتروني ولكن ما يلي هو الأكثر أهمية:

  • طريقة التدريب الشخصي: تعتمد هذه الاستراتيجية على أسئلة قياس الطالب، وما هي مدى استفادته، وكيفية استخدام وسائل التكنولوجيا المختلفة مثل الفيديو والصور والرسوم المتحركة، وتوفر التقييم المستمر.
  • استراتيجية التعلم المدمج: تجمع هذه الاستراتيجية بين التعلم الإلكتروني والتعلم الإلكتروني من خلال الاعتماد على كيفية شرح المعلم أثناء استخدام طرق التكنولوجيا الجديدة.
  • العمرية المختلفة بين الطلاب، وهم سبب تحقيق النجاح أو الفشل بينهم، وهم مقسمون حسب الخبرات والصفات ومساعدة بعضهم البعض التي يمتلكها كل فرد.
  • استراتيجية المحاكاة: أحد أقدم أساليب التعليم عن بعد هو تكرار موقف من الحياة الواقعية من أجل إرشاد الطالب إلى كيفية التصرف في مثل هذه المواقف قبل ظهورها. حتى مع وجود كل هذه التقنيات في مكانها الصحيح لا تزال هناك عيوب في أنظمة التعليم عن بعد والتعلم الإلكتروني.

عيوب التعلم الإلكتروني

  • يجب أن يتمتع الطلاب بإمكانية الوصول المنتظم إلى أجهزة الكمبيوتر في المدرسة أو الجامعة. وسيكون من المستحيل تنفيذ هذا النظام التعليمي إذا لم يكن لديهم إمكانية الوصول إلى هذه الأجهزة.
  • قم بزيادة الوقت الذي يقضيه التلميذ في النظر إلى شاشة الكمبيوتر.
  • باستخدام الأدوات الرقمية يمكنك زيادة احتمالية الاحتيال.

عيوب التعليم الإلكتروني

  • من غير المجدي إذا لم يكن لدى الطالب المعدات المناسبة والوصول إلى الإنترنت في المنزل.
  • من الصعب متابعة مسار الطلاب والتأكد من اهتمامهم أثناء المحاضرة.
  • حيث أصبح الغش أسهل من خلال التعلم عن بعد.
  • قم بزيادة الوقت الذي يقضيه التلميذ في النظر إلى شاشة الكمبيوتر.

أقرأ المزيد: تعرف على نظريات التعلم الخاصة بتكنولوجيا التعليم

الأسئلة الشائعة 

هل التعليم عن بعد مجاني؟

التعليم عن بعد ليس مجانيًا بالكامل ولا مدفوع الأجر بالكامل؛ حيث يعتمد على نوع الجامعة وبرامجها والمنح التي يتم تخصيصها كل عام. وعادة ما تكون المنصات مجانية لكنها أغلى أنواع التعليم في تركيا.

ما هو الغرض من استخدام خدمات التعلم الإلكتروني؟

يجب أن تكون إدارة التعليم أكثر من مجرد مكان للأساتذة لتقديم المواد للطلاب. فيجب أن يكون أيضًا مكانًا للطلاب للعمل بأيديهم واستيعاب المناهج الدراسية. فنظرًا لأنه يمكن الوصول إلى الدورة التدريبية في أي وقت ومن أي مكان فإن الدورات التدريبية المباشرة تتطلب من المشاركين تنسيق جداولهم مع جدول التدريب.

ما هو تأثير التعلم الإلكتروني على المخرجات التعليمية؟

كانت أهم نتائج الدراسة هي وجود أثر ذي دلالة إحصائية لتعليم التعلم الإلكتروني في تحسين مهارات التعلم الذاتي، وأن هناك فروق ذات دلالة إحصائية في تحسين مهارات التعلم الذاتي تعزى لمتغير الجنس لصالح الذكور. وأن هناك فروق ذات دلالة إحصائية في تحسين مهارات التعلم الذاتي، حيث إنها فروق ذات دلالة إحصائية في تحسين مهارات التعلم الذاتي تعزى إلى متغير الجنس.

ما هي أنواع التعليم الإلكتروني المختلفة؟

يأتي التعلم الإلكتروني في عدة أشكال، بما في ذلك التعلم الإلكتروني المتزامن. يتطلب هذا النوع من التعلم كلاً من المتعلمين والمعلمين في نفس الوقت من أجل التواصل المباشر، مثل تبادل المناقشة من خلال الدردشة أو أخذ الدروس من خلال الدورات الافتراضية.

ختامًا فإن هناك فرق واضح بين التعلم الإلكتروني والتعليم الإلكتروني حيث أن التعليم الإلكتروني هو وسيلة للتعلم في حين أن التعلم الإلكتروني هو أسلوب للحضور، من إلقاء المحاضرات دون الحاجة إلى دخول قاعة المحاضرات. ولكلًا منها مجموعة من المزايا والعيوب ومتطلبات الاستخدام تحدثنا عنها خلال هذا المقال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

16 + 18 =