ما هي متطلبات التدريس وكيف أبدأ ؟

متطلبات التدريس الضرورية 2023

0 0

تعد مهنة التدريس من أهم المِهن التي تمارَس بشكل عام في مجال العمل، لما فيها من تأثير على الكثير من الأجيال، والتي من خلالها يتحدد مستقبل العديد من البشر. ومن المهم جداً أن نعرف أن المعلم لا يقل أهميةً عن الطبيب أو المهندس أو رجال الأعمال بل يعد المعلم صاحب مكانة أسمى، وأعلى منهم جميعاً، نظراً لأن سبب نجاح أي شخص منهم هو وجود معلم ناجح ورائه. لذلك من المهم على كل شخص مقبل على ممارسة هذه المهنة معرفة متطلبات التدريس وكيف يبدأ في هذه المهنة! لأن ذلك ما سيحدد مدى نجاحه بها وتأثيره على المجتمع.

متطلبات التدريس الأساسية لتصبح معلم ناجح

هناك 10 من متطلبات التدريس هي الأكثر فعالية والتي يجب التعرف عليها، وهي:

1) الإلمام بجميع إحتياجات الطالب في المادة أو المهارة التي يقوم المعلم بتدريسها وذلك من خلال :-

  • إعطاء الأولوية لأهم الدروس في المادة التي يشرحها. وتحديد أهم المهارات التي يحتاج الطالب إلى إتقانها حتى يتمكن من إتقان المادة.
  • تحديد المهارات التي لها تأثير نفسي إيجابي أيضاً كالإهتمام بتشجيع الطالب نفسياً والرفع من معنوياته ومدح إمكانياته، وقدراته عندما يبدع في أي شيء.

2) تحديد المعلم لأهدافِه العامة، والخاصة التي يطمح لتحقيقها مع طلابه :-

  • في حال كان المعلم يعلّم الطالب القراءة، سيكون الهدف الأساسي حينها هو معرفة الطالب على أساسيات القراءة. وإتقان حفظ الحروف ويعد هذا هدف عام.
  • أما الهدف المحدد والخاص هو أن يتمكن الطالب على سبيل المثال من تهجي الكلمات. وقراءة جملة مكونة من 4 كلمات على الأقل.
  • تحديد قائمة تشمل طرق معينة لتحقيق هذه الأهداف تسلسلياً من الأبسط، والأسهل إلى الأصعب.

3) من متطلبات التدريس الأساسية أيضاً التطوير المستمر للخطط الدراسية للمعلم من خلال :-

  • تحديد المعلم للأساسيات الأهم فالأهم في المنهج الدراسي الذي يقوم بتدريسه.
  • تشمل هذه الخطط أساليب التدريس أيضًا، لأن المنهج الدراسي يحتاج إلى الإلمام بأساليب مختلفة للشرح.
  • إستخدام أسلوب مزج الموضوعات الدراسية ببعضها في حال كانت المواد التي يقوم المعلم بشرحها تسمح بذلك مثل مزج موضوع في مادة التاريخ بمادة اللغة العربية.

اقرأ أيضًا: تطبيقات تكنولوجيا التعليم التي ستشكل فارق 2022

متطلبات أخرى للتدريس 

1) قدرة المعلم على إشراك طلابه في أي موضوع يقدمه مثل :

  • إشراك الطالب عن طريق إدخال الأفلام، وإستخدام التمثيل، والرسومات العادية والبيانية لطرح المعلومات وتجسيد ما يقوم المعلم بشرحِه، والتأكد من فهم الطالب كذلك.
  • تخصيص مدة قصيرة لتشتيت ذهن الطالب، والترفيه عن نفسه أثناء الشرح من خلال القيام بأنشطة تعليمية مختلفة يجدها المعلم مناسبة للدرس ثم مواصلة الشرح بعد ذلك.
  • دمج المعلم للموضوع أو المادة الدراسية بشكل عام مع العالم الواقعي من خلال ضرب أمثلة تدل على الموضوع الذي يقوم بشرحه، أو ذكر قصص لأشخاص واقعيين حققوا النجاح المطلوب في تلك المادة التي يدرِسونها

2) ترك المعلم المساحة الكافية للطلاب للإستكشاف، والتجربة مثل :

  • إفساح معلم المرحلة الإبتدائية المجال للأطفال لتلقي الدروس خارج الفصل مرة إسبوعياً للتعرف على الطبيعة، والقدرة على إكتشاف أمور مختلفة بأنفسهم.
  • ترك مساحة للطالب للقيام بالتجارب العملية التي قد تزيد من إهتمامه بالمادة، وتحفيز حماسه بشكل عام.
  • الإهتمام بتشجيع الطالب وتحفيزه ومدح إبداعاته بشكل مستمر للزيادة من إبداعه، وتحقيق نجاح أكبر.

3) تقييم مستوى الطالب بشكل مستمر من خلال :

  • القيام بعمل إختبارات شهرية تقليدية للطلاب لمعرفة مدى تقدمهم وتحديد مستواهم الدراسي.
  • القيام كل فترة بتقييم مستواهم من خلال إبتكار طرق أخرى بعيداً عن الإختبارات التقليدية مثل تكليف كل طالب بنشاط منزلي يمكن من خلاله تحديد مستوى الطالب، ومدى تطوره في المنهج.
  • إنشاء عرض تقديمي حتى يتمكن المعلم من مناقشة الطلاب في موضوع المنهج، وتلقي آرائهم حول ما حققوا من فائدة أو تغيُّر إيجابي من خلاله.

4) من متطلبات التدريس تقييم المعلم لمستواه الشخصي بين الحين والآخر عن طريق :

  • سؤال المعلم الطلاب عن رأيهم الشخصي به، والحصول على التقييم الخاص بهم حوله.
  • سؤال أولياء أمور الطلاب أيضاً عن آرائهم الشخصية حوله وتقييمهم لمدى نجاحه.
  • الإطلاع على الرأي الشخصي للمدير أيضاً حول المعلم، ومدى ملاحظته لتطور مستواه.

ما هي متطلبات التدريس الشخصية حول المعلّم ؟

على الرغم من أن التدريس يحتاج لأمور مهنية وعملية أكثر إلا أن هناك 8 من متطلبات التدريس الشخصية المهمة للمعلم أيضاً مثل

  1. إهتمام المعلم بمظهره الخارجي، وترتيب ملابسه لأن ذلك يؤثر على الإنطباع العام الذي يأخذه الطلاب عنه.
  2. الحفاظ على إعتدال مستوى الصوت فلا يحبذ الطلاب المعلم عالي الصوت أو العكس.
  3. الحفاظ على الهدوء وضبط النفس، وعدم الإفراط في الغضب والإنفعال.
  4. الثقة في النفس، والتحلي بشخصية قيادية لأن القيادة من أهم صفات التي يجب تواجدها في المعلم.
  5. تصرف المعلم دائماً بحيادية ومرونة مع طلابه ليكون قادر على إستيعابهم، وتوطيد علاقته معهم.
  6. أن يتحلى المعلم بالصبر وأن يكون حنوناً ورحيماً بطلابه وأخاً وصديقاً لهم، وعادلاً عند الحاجة لذلك.
  7. أن يكون المعلم محباً لهذه المهنة، ولديه الشغف والحماس الكافي حتى يقدم أفضل ما لديه من مجهود ،لأن حب المعلم لمهنته من متطلبات التدريس الأساسية.
  8. أن يتحرى المعلم الدقة التامة في هذا المجال وأن يكون ملتزماً بالمواعيد. بالإضافة إلى ذلك يجب أن يكون إيجابياً قدر الإمكان حيث لا مجال أبداً لنشر السلبية في حين حاجة الطلاب بشكل كبير إلى التحفيز الدائم، والإيجابية للنجاح والإستمرار.

اقرأ أيضًا: أساليب تدريس جديدة لذوي الاحتياجات الخاصة

الخاتمة

في الختام يجب أن نكون على القدر الكافي من الوعي بأن المعلم هو مربِّي أجيال وأن مهنة التدريس لها مكانة مختلفة جداً عن باقي المِهَن. لذلك من المهم جداً على أي شخص مقبل على الإلتحاق بهذه المهنة أن يراعي قوانينها الأخلاقية والعملية وأن يتعرف على متطلبات التدريس  الأساسية لنجاح أي معلم حتى نحصد نتائج إيجابية من الأجيال الجديدة القادمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

11 − 1 =