معايير التعليم الإلكتروني 2023

معايير التعليم الإلكتروني والتكنولوجيا المستخدمة به

0 25

عند البحث عن معايير التعليم الإلكتروني نجد أنه واحد من المواضيع المهمة التي يجب أن يضعها الجميع في عين الاعتبار. لأن المعايير هي أساس عملية الدمج التي تحدث بين جميع المصادر التي يتم جمع المحتوى منها وبذلك تستطيع تطوير المحتوى نظرًا لأن كل المصادر تابعة لنفس المعايير، وسنوضح لكم في هذا الموضوع  معايير التعليم الإلكتروني بشكل أكثر تفصيلًا. 

معايير التعليم الإلكتروني

هناك عدد من معايير التعليم الإلكتروني التي قامت بوضعها منظمة الشراكات الأكاديمية بغرض مساعدة كافة المنشآت التعليمية التي تهتم بالتعليم الإلكتروني في جميع أنحاء العالم. وكانت معايير التعليم الإلكتروني التي تضمن جودة التعليم كالآتي:

معايير مقدمة الدورة التدريبية

من ضمن معايير التعليم الإلكتروني ضرورة وجود مقدمة للدورة التدريبية تضمن على سبيل المثال:

  • من الضروري أن يكون هناك بعض التعليمات المحددة للطلاب المتقدمين للدورات يوضح بها طريقة بدء التعرف على الدورة.
  • بالإضافة إلى شرح الأهداف من دراسة هذه الدورة بالتفصيل.
  • أيضا تتضمن القوانين والقواعد الخاصة بالسلوك عند الدخول في المناقشات المباشرة، أو من خلال البريد الإلكتروني، أو أي طريقة تواصل أخرى.
  • توضيح السياسة التي سوف تتبعها الدورة والسياسة الخاصة بالمؤسسة نفسها ليتعرف الطلاب على الأمور بشكل أكثر وضوحا.
  • من أهم المعايير أن يتم توضيح كافة الخبرات والكفاءات التي يجب توافرها في من يلتحق بالدورة بكل وضوح.
  • توضيح أقل حد من المهارات التقنية التي يحصل عليها الطالب.
  • يجب أن يكون هناك تعريف واف للمدرب أو يمكن إرفاق ملف السيرة الذاتية الخاص به.
  • وضع سؤال يسمح للطالب تعريف نفسه لزملائه بشكل مختصر.

معيار التقييم والقياس

واحد من أهم معايير التعليم الإلكتروني والتي يكون لها الحكم في جودة التعليم هو معيار التقييم والقياس وهو كما يلي:

  • من الضروري أن يكون هناك تناسق بين الأدوات المستخدمة في قياس أهداف التعلم مع الموارد التي تستخدم في الدورة والأنشطة المتاحة بها.
  • الحرص على توضيح سياسة ووصف الدرجات التي يحصل عليها الطالب.
  • وضع عدد من المعايير الواضحة لاستخدامها في تقييم ما يقوم به الطلبة من أعمال ومشاركة، لكن يجب الوضع في الاعتبار عدم ارتباط هذا الأمر بالدرجات.
  • كما يجب وضع أدوات تقييم بها تسلسلا وتنوعا، مع مراعاة أن تكون متناسبة مع أعمال الطلاب.
  • وجود مقاييس خاصة بالطلاب يستطيعون بها تقييم مدى تقدمهم في العملية التعليمية.

أقرأ المزيد: كيفية قياس أداء الطلبة في التعليم الإلكتروني والمدارس

أهداف التعلم والكفاءات

أهداف التعلم والكفاءات
أهداف التعلم والكفاءات

من ضمن معايير التعليم الإلكتروني المهمة هو معيار أهداف التعلم والكفاءة، وهو يتضمن على سبيل المثال:

  • وضع وصف لأهداف التعلم يتم توضيحها بنتائج يمكن قياسها.
  • وضع أهداف التعلم لكل وحدة تقوم بوصف النتائج التي يمكن قياسها والتي يجب أن يكون هناك اتساق بينها وبين أهداف الدورة.
  • الحرص على أن يكون هناك تدرج في كل أهداف الدورة والحرص على أن تشتمل الأهداف على رأي الطلاب.
  • وضع عدد من التعليمات التي تساعد الطلاب في التعرف على طريقة تحقيق أهداف التعلم.
  • يجب أن يكون هناك تناسق بين مستوى الدورة والأهداف التعليمية. 

تفاعل المتعلمين ومشاركتهم في معايير التعليم الإلكتروني

من أهم معايير التعليم الإلكتروني المتعلقة بالجودة يكون وجود تفاعل من الطلاب والمشاركة ، ويتم ذلك عن طريق الآتي:

  • يجب أن تكون الأنشطة التعليمية تقوم بعملية دعم للوصول إلى الأهداف المحددة للتعلم.
  • بالإضافة إلى ضرورة إتباع كافة أنشطة التعلم التي تجعل الطالب يتفاعل ويشارك.
  • قيام المعلم بتوضيح خطة المنهج في الفصل الدراسي ووضع جدول محدد مع مراعاة التغذية الراجعة.
  • صياغة واضحة للمتطلبات الخاصة بتفاعل الطالب مع زملائه في العملية التعليمية.

التكنولوجيات المستخدمة في التعليم الإلكتروني

واحد من معايير التعليم الإلكتروني هو استخدام التكنولوجيا في عملية التعلم، ويكون ذلك عن طريق الآتي:

  • دعم أهداف التعلم عن طريق استخدام الأدوات والتكنولوجيا.
  • بالإضافة إلى استخدام وسائل الإعلام في دعم الأهداف.
  • مراعاة استخدام وسائل الإعلام والأدوات التي تساهم بشكل كبير في زيادة نشاط الطلاب ليشاركوا في التعلم النشط.
  • توضيح مكونات الدورة بشكل أكثر تعمق بكافة الطرق.
  • سهولة حصول الطالب على التقنيات المستخدمة في الدورة.
  • يجب مراعاة استخدام تكنولوجيا يمكن تداولها والتعامل معها بشكل سهل.

المواد التعليمية في التعليم الإلكتروني

من المعايير المهمة في معايير التعليم الإلكتروني هو المواد التعليمية والتي يجب أن تكون كالآتي:

  • يجب أن تساهم المواد التعليمية في الوصول إلى الأهداف المعلنة والسير في مسار التعلم.
  • كما يجب أن يتم وضع شرح تفصيلي لكل مادة من المواد التعليمية مع توضيح الهدف من دراستها. وطريقة الدراسة والأنشطة والمواد التي تستخدم بها.
  • الاستشهاد بكافة المصادر والمواد التي يتم استخدامها أثناء شرح الدورة.
  • أن يكون مضمون الدورة به نظرة شاملة لكافة وجهات النظر في موضوع الدراسة.
  • التفريق بشكل واضح بين المواد الإجبارية والمواد الاختيارية.

دعم المتعلم في التعليم عن بعد

واحد من أهم معايير التعليم الإلكتروني هو تقديم الدعم للطالب. ويكون ذلك عن طريق الآتي:

  • شرح وتوضيح كافة التعليمات التي تخص الدعم التقني والخطوات التي تتبع.
  • وضع إرشادات خاصة بالدورة تتسم. بالوضوح وتكون متناسقة مع السياسة الخاصة بالمؤسسة. ومع الخدمات التي تقدمها.
  • تقوم الدورة بتوضيح كافة الإرشادات التي توضح طريقة الحصول على خدمات الدعم للمؤسسة. والموارد التي تساهم بشكل كبير في اجتياز الطالب للدورة، مع مراعاة توضيح طريقة وصول الطالب لهذه الموارد.

إمكانية الوصول

معيار إمكانية الوصول من معايير التعليم الإلكتروني المهمة التي يجب توافرها، ويكون ذلك من خلال القيام بالآتي:

  • يجب أن تقوم الدورة بتوظيف تكنولوجيا يكون من السهل وصول الطالب لها مع توضيح طريقة للحصول عليها.
  • أن يكون هناك اختلاف في مصادر تلقي المحتوى فيكون هناك مصادر سمعية وأخرى بصرية.
  • الحرص على أن يتم تصميم الدورة بشكل يجعل عملية القراءة أكثر سهولة ويحد من الانحرافات.
  • يجب مراعاة إدخال التكنولوجيا عند القيام بتصميم الدورة لتكون عامل مساعد في إيصال المعلومة.

أهم المعايير الفرعية المستخدمة في التعليم العالي

أهم المعايير الفرعية المستخدمة في التعليم العالي
أهم المعايير الفرعية المستخدمة في التعليم العالي

هناك عدد من معايير التعليم الإلكتروني الخاصة بالتعليم العالي وتكون على سبيل المثال:

  • وضع عدد من المعايير المحددة وربطها بسياسة الدرجات مع مراعاة المعايير الوصفية لتستخدم في تقييم أعمال الطلاب ومشاركتهم.
  • وضع عدد من المقاييس الوطنية مع مراعاة كل مرحلة دراسية.
  • يجب أن يكون هناك تقييم داخلي بشكل منتظم. لتوضيح كافة نتائج الاختبارات التي تم تصميمها لقياس أداء الطلاب.
  • وضع عدد من القواعد التي يتم على أساسها عمل تقييم لكافة الأعضاء المشاركين في العملية التعليمية. سواء المدرسون أو الموظفون بشكل مستمر.
  • كما يجب القيام بتقييم المناهج ومراجعتها. بصفة دورية لضمان الحصول على مناهج ذات جودة عالية.
  • إطلاع أصحاب المؤسسة على نتائج التقييمات بشكل دوري.
  • تحديد آلية تستخدم في قياس الآثار الناتجة عن التعليم الإلكتروني في وضع المقررات وتأثيرها على مخرجات التعلم.
  • كما يجب أن يكون هناك آلية يتم قياس بها مدى كفاءة الإنفاق على تقديم مناهج تعليم إلكتروني.
  • وضع عدد من السياسات التي تضمن الحفاظ على خصوصية بيانات الطلاب. ويتم ذلك عن طريق وضع إجراءات واضحة.

أقرأ المزيد: أهم طرق تطوير التعليم الإلكتروني

بهذا نكون قدمنا لكم عدد من معايير التعليم الإلكتروني التي يجب أن تراعيها أي مؤسسة تعليم عند الاتجاه إلى تقديم تعليم إلكتروني لضمان تقديم التعليم بجودة عالية تساهم بشكل كبير في تحقيق أهداف التعلم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

19 + تسعة =